أخبار البعثة رقم 37 لهذا الموسم التابعة لكلٍ من كلية لندن الجامعية في قطر والهيئة العامة للآثار والمتاحف بالسودان


    خلال عمل  بعثة كلية لندن الجامعية بقطر لهذا الموسم والذي يمتد من خريف 2017 حتى ربيع 2018  في الجبانة الملكية بمروي استمر العمل في مجالات عديدة  كالآتي :

    1. التنقيبات والبحث
    2. توثيق اللُقى والمعثورات
    3. علم الآثار  التجريبي  
    4. الآثار من أجل  المجتمع

    فعلى صعيد التنقيبات  فقد تم استمرار العمل في الكوم رقم 4 وهو اكبر كوم لخبث الحديد في مروي بهدف الكشف عن المبنى الضخم والذي تم الكشف عنه لاول مرة  اسفل بقايا ونفايات المعادن في موسم  2016.

    وعلاوة على  انجاز مزيد من التقدم  في  اعمال التنقيبات والتوثيق وأخذ العينات فقد تم الكشف عن الإمتداد للمبنى في النواحي الجنوبية والشرقية والشمالية والعلاقة بين الطبقات  وحوائط المبنى وبين الودائع المعدنية المغمورة والمغطاة .

    وبعد إزالة الجزء العلوي من المبني ناحية الشرق , تم الكشف عن  فرن و ست أواني من الفخار موجودين في مكانهم الأصلي في حالة جيدة من الحفظ وِضعوا   على ثلاثة أزواج . وسوف تستكمل الحفائر ليتم الكشف الكامل عن المبنى والمساحة موضع الفرن.

    وكان  التركيز في العمل في الكوم رقم 3 والذي يقع في معبد المعبود ابيدماك في مروي حيث تركز العمل على مكان الفرن الذي تم الكشف عنه في موسم 2016الى الجنوب من كوم نفايات الحديد, واستمر العمل بغية الكشف عن طبيعة كومة الخبث والطريقة التي استخدم فيها مهندسو المعبد هذه الكومة كمنصة في بنائهم .

     وتم توثيق مدخل طويل يؤدي الى المعبد علاوة على العناصر المعمارية المثيرة للإهتمام .  وبذلك  يكون تم الانتهاء من التوثيق الكامل للمعبد فبل ان يُعاد تغطيته من اجل الحفاظ عليه للأجيال القادمة .  

    واستمر الفريق المكتبي المعني باللُقى والمعثورات والذي ترأسه ساسكيا بوشنر في انجازمهام  عمله هذا الموسم  حيث تم رسم 315 إناء , وتم الانتهاء من رسم 58 قطعة من اللُقى الصغيرة , كما تم جرد 642 قطعة من الاواني علاوة على 132 قطعة من اللُقى الصغيرة, اضافة الى التقاط اكثر من 3000صورة للمعثورات واللُقى .

    واستمر العمل في مجال " علم الآثار التجريبي " بتقديم الورش التجريبية  في مقر منزل  البعثة من اجل زيادة فهمنا عن كيفية  تعدين الحديد في  مدينة مروي قديما.

    واستمر العمل في مجال الآثار من اجل المجتمع حيث عُقدت سلسلة من الاجتماعات في اربع قرى وتم توزيع عدد  1200 نسخة من كتاب خاص بالاطفال بعنوان " هويدا ومعاوية يكتشفان التعدين في مروي "  على الاطفال وعلى مكتبات المدارس المحلية .

     
     

    الوصلات السريعة 

    الأخبـار

    البعثـات

    المطبوعـات

     

    QM

     

    جميع حقوق الطبع والنشر والنسخ محفوظة -2013 © هيئة متاحف قطر